Booking.com

تراجع الإقبال على السفر للسياحة خارجياً خلال إجازة منتصف الفصل الدراسي الثاني «إجازة الربيع» مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي, وذلك لمصلحة السياحة الداخلية في السعودية نظراً للأجواء الربيعية في مناطق عدة من المملكة, وتفضيل الرحلات البرية على السفر خارجياً.

مطار الملك عبد العزيز بجدة، السعودية

خيارات السعوديين لإجازة الصيف تتركز على السفر إلى دول أوروبا وأميركا

وأثر قصر الإجازة وارتفاع الأسعار في الإقبال على السياحة الخارجية في حين شهدت رحلات الطيران الداخلية ضغطاً كبيراً يصعب معه توفير مقاعد على رغم زيادة عدد الرحلات.

وقال رئيس مجموعة الطيار للسفر والسياحة الدكتور ناصر الطيار إن السفر للدول الخليجية سيطر على المشهد السياحي الخارجي لهذه الإجازة إذ تصدرت الإمارات والكويت والبحرين الوجهات التي سافر إليها السياح السعوديون خلال هذا الأسبوع.

وشدد على أن الإقبال كان أقل من المعتاد على السفر خارجياً نظراً لظروف الإجازة القصيرة, وتفضيل المواطنين قضاء الإجازة داخلياً, إذ شهدت مدن جدة والدمام إقبالاً على الحجوزات, إضافة إلى الرحلات البرية التي تعتبر الخيار الأول خلال هذه الأيام.

وأضاف أن الإقبال على السياحة الداخلية في هذه الإجازة على غير المعتاد، ما يستدعي تطوير الخدمات السياحية ووسائل الدعم اللوجستي للمسافرين على الطرقات البرية, مبيناً أن كثيراً من الخدمات ما زالت دون المأمول, وتطويرها سيشجع على الاستفادة من هذه الإجازات لمصلحة المناطق الداخلية على المدى الطويل.

وحول زيادة أعداد الطائرات المغادرة في بداية الإجازة حيث غادر الرياض الجمعة الماضي ما يفوق 50 طائرة متجهة إلى دبي, قال الطيار إن الزيادة ترجع إلى تغيير الطائرات خلال هذه الفترة إلى طائرات ذات سعة أصغر بسبب عمليات الصيانة التي تجرى للطائرات الكبيرة خلال الفترة الشتوية.

وأشار إلى أن استعدادات مكاتب السفر حالياً منصبة على التجهيز لإجازة الصيف إذ بدأ المسافرون يستعدون لها, وتتركز خيارات السعوديين على السفر إلى دول أوروبا وأميركا وتركيا, مبيناً أن ثقافة المسافرين بدأت تتغير بالتجهيز لرحلاتهم باكراً لتلافي الضغوط على المقاعد والحصول على خيارات وأسعار أفضل.

وحول تأثير الحجوزات المباشرة عبر مواقع شبكة الإنترنت في وكلاء السياحة والسفر نفى الطيار وجود تأثير, وقال إن القطاع يشهد نمواً مستمراً على رغم تعدد خيارات الحجز والسفر.

وأضاف أن: «مواقع الحجوزات لم تؤثر فينا, فالاستفادة من هذه المواقع تتطلب الحجز منذ فترة طويلة إضافة إلى صعوبة الإلغاء وصعوبة إيجاد مرجعية في حال الخلافات كون هذه المواقع تعود لقوانين دول مختلفة مع صعوبة الشروط التي لا يطلع عليها المسافر بشكل كامل في حال الإلغاء أو التأجيل».

من جهته أوضح مسؤول في شركة طيران الإمارات أن الإقبال على السفر لدبي من المملكة يواجه ضغطاً شديداً على مدار العام على رغم توافر 4 رحلات يومية من الرياض و3 رحلات من جدة من بينها رحلتان على الطائرة العملاقة A380 ورحلتان من الدمام ورحلة من المدينة المنورة, وهي كافية لاستيعاب المسافرين في مثل هذه الإجازات القصيرة.

وقال إن الإقبال على السفر لدبي لا يشترط أن يكون وجهة نهائية للمسافرين إذ يتخذ السياح السعوديون دبي عادة كجهة مواصلة لدول شرق آسيا وجزء من المحيط الهندي لا تصل إليه خطوط الطيران الأخرى.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت