Booking.com

اعتمد الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار اشتراطات تصنيف الفنادق والوحدات السكنية المفروشة في نسختها الجديدة، وقال المهندس أحمد العيسى نائب الرئيس المساعد للتراخيص والجودة: “إن المعايير الجديدة جاءت استكمالا لبرنامج الهيئة الطموح لتطوير قطاع الإيواء السياحي وتحقيق تطلعات المستهلكين”.

الهيئة-العامة-للسياحة-والآثار

معايير التصنيف الجديدة ركزت على متطلبات جودة الخدمة المقدمة للنزيل

وأضاف أن: “المعايير تهدف إلى تطبيق اشتراطات التصنيف وربطها بتجهيزات ومعايير جودة الخدمة التي تقدم للنزيل في الفنادق والوحدات السكنية المفروشة”، وتابع: “الهيئة كانت قد بدأت هذا البرنامج التطويري بعد صدور تنظيم الهيئة العامة للسياحة والآثار الذي تضمن نقل صلاحية الإشراف على مرافق الإيواء السياحي من وزارة التجارة والصناعة للهيئة”.

وكان من أهداف هذا البرنامج تحقيق احتياجات وتطلعات المستهلكين إلى جانب تحفيز المستثمرين في نشاط الإيواء السياحي من خلال إعادة تأسيس وتنظيم هيكلة النشاط بحيث تصبح بيئة جاذبة للمستثمرين الجادين.

وأضاف العيسى أن الهيئة أصدرت النسخة الأولى من معايير التصنيف للفنادق والوحدات السكنية المفروشة في عام 1429هـ، وبدأت بتطبيقها فعليا منذ ذلك الحين.

وقال: “نجحت الجهود في إعادة هيكلة هذا النشاط حيث أصبحت فئات التصنيف واضحة ودقيقة، وتم ضمان المنافسة العادلة بين تلك الفئات؛ ما حفز على نمو سريع في الاستثمار الفندقي ودخول شركات عالمية لإدارة وتشغيل تلك الاستثمارات”.

وبعد مرور تلك الفترة التأسيسية والتطويرية التي ركزت على تطوير المنشآت وتقييم عناصرها المكانية والخدماتية، ولضمان استمرار التطوير في النشاط، وتحقيقا لطموحات العملاء طورت الهيئة النسخة المحدثة من معايير التصنيف، ومن أهم ما يميز النسخة المحدثة إضافة متطلبات وعناصر جودة الخدمة التي تقدم للنزيل في مختلف مكونات ومراحل التعامل بين إدارة المنشأة والنزيل.

وتمت إضافة تصنيف جودة الخدمة للتعامل مع النزيل من خلال وضع اشتراطات وصفية تقيم الخدمة في كل عنصر على حدة بحيث تضمن قياس مستوى دقيق للتعامل والترحيب بالنزيل بالدرجات من بداية حجزه في الموقع الإلكتروني أو الاتصال الهاتفي أو تواصله المباشر.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت