Booking.com

قال موقع سكيفت الإلكتروني المتخصص في أبحاث قطاع السياحة إن مدينة دبي سوف تمثل مقرا عالميا مقبلا في مجال سياحة المؤتمرات الدولية، إضافة إلى مدن خليجية أخرى بنسب أقل.

و نقل الموقع عن دراسة أعدتها برايس واترز كوبرز ان دبي تمتلك أكبر ميزة تنافسية في هذا المجال لأنها نجحت في جذب المؤتمرات الدولية لهيئات ومؤسسات من أميركا الشمالية منذ أكثر من 8 سنوات.

و قالت دانييلا ميدلتون مدير المناسبات التجارية في مجلس استشارات التنمية الدولي ان مركز دبي للمؤتمرات يتبع سياسة جريئة في التسويق في أميركا الشمالية.

و أردفت ميدلتون أن ذلك ما ساهم في تكوين مفاهيم إيجابية، ونجح في تغيير مفاهيم مغلوطة عن الامارات كمركز استراتيجي للأعمال يرتبط بالولايات المتحدة.

كما قالت الدراسة التي صدرت بعنوان “كيف أصبحت منطقة دول مجلس التعاون مركزا للمؤتمرات” أن نسبة 38.2% من منظمي المؤتمرات في اميركا الشمالية يختارون مدينة دبي كمقر لمؤتمراتهم.

و يلي شعبية دبي المرتفعة في هذا المجال شعبية ابوظبي التي استحوذت على اهتمام 16.4% من المنظمين، ثم الدوحة بنسبة 16.3%، وتليها مسقط بنسبة 5.5%.

و أضاف موقع سكيفت ان المسألة مرتبطة بالوقت في ظل تزايد نشاط النقل الجوي بين المنطقة واميركا الشمالية ونمو البنية التحتية للمؤتمرات في دول مجلس التعاون الخليجي وأمام ارتفاع الطلب على أماكن عقد المؤتمرات بين المنظمات والهيئات في أميركا الشمالية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.