Booking.com

دشنت هيئة الطرق والمواصلات بدبي باقة مميزة من الخدمات الإلكترونية التي تُعزز دور الهيئة في دفع عجلة التطور التقني بشكل مستمر بما يتماشى مع أفضل المعايير العالمية.

سيارات الأجرة في دبي

سائقو سيارات الأجرة مرشدون سياحيون في دبي

وقال عبدالله المدني المدير التنفيذي لخدمات الدعم الفني المؤسسي في الهيئة: “سيتم خلال يناير 2014 إطلاق خدمة جديدة ومميزة تتمثل في دفع تعرفة تاكسي دبي بواسطة بطاقات نول المدمجة والبطاقات الائتمانية البنكية بأنواعها المختلفة من جميع أنحاء العالم إلى جانب إمكانية دفعها عبر الهواتف الذكية الداعمة لتقنية الاتصال قريب المدى من خلال بطاقة هاتفية مخصصة لمستخدمي بطاقات نول في وسائل المواصلات العامة, والتي تُسهّل على زوّار إمارة دبي أو المقيمين فيها دفع تعرفة التاكسي بكل يسر وسهولة دون عناء البحث عن ماكينات السحب النقدي في حال عدم توفر المبلغ نقداً”.

وأوضح المدني أن البطاقة الموحدة (نول) تعد من البطاقات الأكثر أماناً كونها تتميز بتقنيات عالية ومميزات متعددة حيث تمكنت من أن تفوز بجائزة أفضل بطاقة مدفوعة في الشرق الأوسط لعام 2012, وذلك ضمن جائزة الشرق الأوسط للبطاقات الذكية, والذي يعتبر البرنامج الوحيد المتخصص في الشرق الأوسط للبنوك وأنظمة الدفع والبطاقات الذكية الذي تنافست عليها مصارف ومؤسسات مالية في المنطقة.

وأشار إلى أن إجمالي عدد بطاقات (نول) التي تم إنتاجها منذ تشغيل مترو دبي في سبتمبر 2009 بلغ قرابة خمسة ملايين بطاقة, يتم بيعها وتعبئتها من خلال أكثر من 1000 منفذ, ويقدر عدد العمليات اليومية لبطاقة (نول) بنحو أكثر من مليون و500 ألف معاملة تشمل دخول وخروج الركاب من محطات المترو, والحافلات, ودفع تعرفة المواقف, وإعادة تعبئة البطاقات, وأنه كان من الضروري العمل على استخدام هذه البطاقات في وسيلة نقل مهمة وهي (تاكسي دبي) الذي يُعد من وسائل النقل الأكثر إقبالاً عليها في الإمارة, وذلك عبر بطاقات نول التي يتم تعبئتها وسحب الرصيد منها بكل يسر وسهولة بوساطة تمريرها على عداد التاكسي الذي يسحب من خلالها الرصيد المطلوب عند وصول الشخص للوجهة المراد الوصول إليها.

وأوضح المدير التنفيذي لخدمات الدعم الفني المؤسسي أن الهيئة أطلقت في العام الماضي بالتعاون مع بنك الإمارات دبي الوطني البطاقة الائتمانية المدمجة, وهي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط, وتجمع بين مزايا كل من البطاقات الائتمانية البنكية والبطاقة الموحدة (نول), والتي تتيح لحامليها وظائف السداد ببطاقة الائتمان والبطاقة الذكية المزودة بتقنية الدفع دون لمس إلى جانب إمكانية استخدامها في المواصلات العامة المختلفة, ومنها تاكسي دبي, وذلك مع بداية العام المقبل .

من جهته أوضح الدكتور يوسف آل علي, المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة بالإنابة في الهيئة أن الهيئة تسعى بشكل مستمر إلى تطوير خدماتها التقنية بما يتماشى ومتطلبات الجمهور سواء من داخل الدولة أو خارجها لاسيما وأن دبي تُعد وجهة سياحية أولى في المنطقة الأمر الذي دعانا إلى تطوير تقنيات توفر لمرتادي النقل الراحة والسهولة في آن واحد لذلك حرصنا على تطوير نظام العداد في مركبات تاكسي دبي من خلال قبوله لبطاقات الائتمان البنكية المختلفة حول العالم في دفع التعرفة لاسيما أن الكثيرين من مستخدمي التاكسي في بعض الأحيان لا تتوفر لديهم التعرفة نقداً لذلك فان توفر خدمة السحب من بطاقات الائتمان جاءت من أجل تلبية احتياجاتهم ورغباتهم ورفع نسبة الرضا لديهم عند مختلف شرائح المجتمع الداخلي والخارجي إضافة إلى أن نظام عداد التعرفة يمتلك خاصية مميزة من خلال إمكانية مستخدمي التاكسي ترك إكرامية للسائق عبر استخدام بطاقات الائتمان .

وأكد آل علي أن هيئة الطرق والمواصلات تسعى بشكل كبير إلى تطوير خدماتها الإلكترونية بواسطة إطلاق باقة فعّالة ومميزة من الخدمات التقنية كل عام, والتي تتماشى مع تطلعات وطموحات المتعاملين, وذلك بهدف تقديم أسهل الوسائل إلكترونياً.

وسيتعلم زوار دبي مجموعة من الحقائق المثيرة للاهتمام حول المدينة أثناء ركوبهم سيارات الأجرة من المطار إلى الفندق, وترغب وزارة السياحة في تدريب سائقي سيارات الأجرة على المزيد عن المدينة بحيث يكونون في وضع أفضل للرد على أي سؤال يمكن أن يطرحه أي مسافر أو سائح.

ومن المقرر أن يتلقى السائقون دروساً حول المعالم والفنادق في دبي فضلاً عن الاطلاع على الأحداث التي تجري فيها, وتأمل المدينة في أن ينقلوا الكثير من هذه المعلومات للركاب الذين ينقلونهم .

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت