Booking.com

أكد عدد من مديري شركات السياحة والسفر العاملة في دبي أن إصدار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي قانوناً بإنشاء “مؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري” التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري كجهة حكومية معنيّة بالتسويق الخارجي للإمارة سينعكس بشكل مباشر وإيجابي على قطاع السياحة من خلال استقطاب سياح جدد.

دبي

دبي للتسويق تهدف إلي مضاعفة عدد سياح دبي بحلول 2020

وأضافوا أن المؤسسة التي تستهدف الترويج لإمارة دبي في مختلف دول العالم كوجهة رئيسية للسياحة, وإقامة الفعاليات والترويج لمميزات الإمارة كمركز تجاري عالمي تأتي كاستمرارية لجهود الإمارة في تطبيق أهداف رؤية دبي لتطوير القطاع السياحي, التي تهدف إلى مضاعفة عدد سياح الإمارة إلى 20 مليون سائح بحلول العام 2020 بالإضافة إلى أن المؤسسة الجديدة ستكون إحدى أهم نقاط التسويق لدبي كمدينة مضيفة لمعرض إكسبو 2020.

وقال محمد جاسم الريس نائب الرئيس التنفيذي لشركة الريس للسياحة والعطلات, إن المكتب الجديد سيكون من أدواره أيضاً التركيز على الأسواق التي لم تركز عليها دبي من قبل مثل أسواق جنوب افريقيا والأميركيتين بالإضافة إلى تعزيز تواجدها في الأسواق القائمة مثل أستراليا التي صدّرت خلال العام الماضي ما بين شهري يناير وسبتمبر 193 ألف سائح إلى دبي بنمو 35%, وبإمكانها طبعاً تصدير عدد أكبر من ذلك بكثير.

وأشار إلى أن المؤسسة الجديدة ستساهم في تنشيط عمل شركات السياحة والسفر خصوصاً في ما يخص تسهيل الوصول إلى قاعدة عملاء وشرائح سياح أكثر من خلال التنسيق مع المكاتب التمثيلية لدائرة السياحة خارج الدولة.

وأضاف أن مع المشاريع الجديدة التي تهم بإضافة غرف فندقية جديدة سيكون على دبي العمل على تعزيز الطلب ليتماشى مع المعروض, وهو ما ستقوم به المؤسسة الجديدة.

من جانبه وصف غسان العريضي الرئيس التنفيذي لشركة ألفا تورز السياحية قرار إصدار القانون الجديد بالحكيم, وأنه جاء في التوقيت المناسب خصوصاً وأن دبي تسعى للحفاظ على مستويات نمو عالية في عدد سياحها سنوياً, وهو ما يحتم عليها فتح أسواق جديدة بالإضافة إلى تعزيز تواجدها في الأسواق التي تملك مكاتب تمثيلية بها.

وأشارا إلى أن المؤسسة الجديدة سيكون من مهامها الترويج لاسم دبي كعلامة تجارية سياحية في مختلف أنحاء العالم, وخصوصاً في البلدان التي لا تصدر سياحاً بشكل كبير لدبي, كالدول الاسكندنافية وأميركا اللاتينية.

وأضاف أن الإمارة تملك حالياً منتجاً سياحياً متكاملاً يجمع في مقوماته بين جميع الفئات, إن كانت السياحة العائلية أو التسوق أو سياحة الأعمال أو السياحة البحرية أو سياحة المؤتمرات والمعارض أو حتى السياحة الرياضية, مشيراً إلى أن العمل حالياً يجب أن يركز على تسويق هذا المنتج بالطريق الصحيحة, وهو ما قامت به دبي من خلال إنشاء هذه المؤسسة التي ستدعم العمل الذي تقوم به دائرة السياحة على الصعيد العالمي.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت