Booking.com

بلغت إيرادات التجزئة لـ “سوق أبوظبي الحرة” خلال العام الماضي 912.7 مليون درهم ما يعادل  248 مليون دولار أميركي بزيادة نسبتها 13% مقارنة بعام 2012 محققة رقما قياسيا.

Abu-Dhabi-Airport-Duty-Free

“سوق أبوظبي الحرة” يحقق رقم قياسي في إيرادات التجزئة بنسبة 13% مقارنة بعام 2012

وشهد “مطار أبوظبي الدولي” العام الماضي زيادة كبيرة في أعداد المسافرين خلال شهر ديسمبر 2013، والذي اعتبر أكثر الشهور ازدحاما على مدار العام حيث بلغت أرقام المبيعات فيه 92 مليون درهم فيما كانت منتجات التجميل والعطور والساعات والذهب والألماس من المشتريات الأكثر مبيعا لدى المسافرين.

وافتتحت العديد من منافذ البيع الجديدة في “مطار أبوظبي الدولي” خلال العام الماضي مما أسهم في تحقيق أرقام إيرادات قياسية لسلع “سوق أبوظبي الحرة” حيث تم افتتاح متاجر لعلامات تجارية عالمية في المبنى “رقم 3”.

وقال محمد عبد الله البلوكي الرئيس التنفيذي التجاري في مطارات أبوظبي: “إن مستوى الأداء التجاري في سوق أبوظبي الحرة شهد ارتفاعا بنسبة 13% في الإيرادات في العام الماضي، وذلك بفضل عمل سوق أبوظبي الحرة بجد وشغف طوال العام لتحقيق هذا النجاح”.

وأشار إلى زيادة عدد العلامات التجارية الفاخرة للعملاء بجانب العديد من الحملات الترويجية التي كان لها الأثر في ارتفاع إنفاق المسافرين في السوق الحرة على مدار العام.

وأضاف أن “سوق أبوظبي الحرة” أطلقت هوية إعلامية جديدة خلال شهر أكتوبر الماضي مع شعار جديد يعكس التصميم المعماري المميز لمبنى المطار الجديد، والذي سيتم افتتاحه في العام 2017.

وأوضح أن مساحة المنطقة التجارية للبيع بالتجزئة في مجمع المطار الجديد تبلغ 28 ألف متر مربع، ومن المتوقع تلقي عروضا من تجار التجزئة المشهورين من جميع أنحاء العالم لإقامة متاجرهم في المطار.

وأضاف البلوكي أن مجمع المطار الرئيسي الجديد سيقدم فرصة فريدة من نوعها لتجار التجزئة لتقديم منتجاتهم المبتكرة في مبنى المطار الجديد، والذي تبلغ طاقته الاستيعابية 30 مليون مسافر سنويا.

وقال إن “سوق أبوظبي الحرة” تعمل على تنفيذ خطط للتوسع قبيل افتتاح المبنى جديد في غضون ثلاثة أعوام حيث سيتم تطوير عدة محلات وعروض جديدة لتقديم تجربة تسوق فريدة للمسافرين من وإلى مطار أبوظبي الدولي.

وجدير بالذكر أن “سوق أبوظبي الحرة” تأسست في عام 1984، وهي أحد الشركات التابعة لشركة أبوظبي للمطارات، وهي الشركة المسئولة عن تشغيل السوق الحرة بما في ذلك شركة “دي اس اف” الرائدة عالمياً في مجال مبيعات التجزئة لبضائع السفر الفاخرة.

بالإضافة لمسؤوليتها عن المطاعم والخدمات المدرجة تحت العلامة التجارية لسوق أبوظبي الحرة في مطارات شركة أبوظبي للمطارات.

عندما تأسست “سوق أبوظبي الحرة” في شهر يناير عام 1984 كانت تدير حينها خمسة محلات للتجزئة فقط، واليوم تتولى “سوق أبوظبي الحرة” إدارة عدد كبير من محلات التجزئة الحصرية في مطارات أبوظبي الخمسة بما في ذلك 124 محلاً للتجزئة ولتقديم خدمات الطعام والشراب تمتد بمساحة 8,000 قدم مربع في مطار العاصمة.

حيث حققت “سوق أبوظبي الحرة” عوائد سنوية بقيمة 809 مليون درهم في عام 2011، وتستثمر حالياً في واحد من أكثر المشاريع طموحاً في العالم عبر إنجاز مجمع المطار الرئيسي الجديد الذي حاز حتى اليوم على جوائز دولية عن روعة تصميماته الخارجية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليق