Booking.com

أعلنت شركتا الخطوط السعودية وطيران الشرق الأوسط “الميدل ايست” اللبنانية -عضوا تحالف “سكاي تيم” العالمي- في بيان مشترك، عن توسيع نطاق اتفاق الرمز المشترك بين الناقلتين اعتبارا من منتصف شهر أغسطس الجاري.

وتشمل الاتفاقية المحدثة نقاطا بين المملكة العربية السعودية ولبنان، ويمثل هذا التمديد للاتفاق استمرارا للشراكة القائمة بين الناقلتين التي بدأت منذ عام 2007.

وبموجب هذه الاتفاقية، ستتمكن الناقلتان من الحجز والبيع المباشر على رحلات الطرفين بالرمز المشترك بين كل من الرياض وبيروت وكذلك جدة وبيروت إلى جانب الدمام وبيروت وذلك اعتبارًا من مطلع أغسطس الجاري للرحلات اعتبارًا من 15 أغسطس.

وبهذا، يصل إجمالي عدد الرحلات التي تشغلها الخطوط السعودية وطيران الشرق الأوسط سويًا بين الدولتين إلى 57 رحلة أسبوعية، حيث تُشغل السعودية حاليًا 19 رحلة أسبوعيًا بين كل من الرياض وجدة وبين بيروت، بينما تُشغل طيران الشرق الأوسط 38 رحلة أسبوعيًا من بيروت إلى كل من الرياض وجدة والدمام.

وسوفةينعكس ارتفاع التشغيل بين البلدين إيجابًا ويوسِّع نطاق العروض المقدمة، كما توفر للمسافرين خيارات أكثر ملاءمة لحجز الرحلات، وسيجد أعضاء برنامج المسافر الدائم لدى لدى كل من الخطوط السعودية وطيران الشرق الأوسط سهولة أكبر في كسب أميال السفر واستبدالها خلال سفرهم مع الشركتين، كما أنهما ومن خلال عضويتهما في تحالف “سكاي تيم” ستوفران لأعضائهما المسافرين الدائمين باقة من الامتيازات خلال سفرهم في الرحلات الجوية الدولية التي تُشغلها الشركات الأعضاء في التحالف بما فيها إمكانية استخدام الصالات وخدمات الأولوية والسماح بالوزن الإضافي.

الجدير بالذكر أن الخطوط السعودية وطيران الشرق الأوسط تعد من أعرق شركات النقل في منطقة الشرق الأوسط، وكانت أولى رحلات طيران الشرق الأوسط إلى السعودية في عام 1945 كما شهد العام 1948 الانطلاقة الأولى لرحلات الخطوط السعودية إلى لبنان.

 

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.