Booking.com

قلعة دراكولا Dracula Castle واحدة من المعالم الأكثر شهرة في رومانيا، يحيط بها غموض القرون الوسطى والأساطير القديمة، مما شجع أعداداً كبيرة من السُياح لزيارتها، وقد اشتهرت باسم قلعة دراكولا بعدما كتب الكاتب الأيرلندي (برام استوكر) روايته المشهورة المرعبة التي تتحدث عن شخصية دراكولا الوهمية سنة 1897م.

الاسم الحقيقي للقعلة هو قلعة بران Bran Castle التي تنطق بالرومانية Castelul Bran، وتقع في منطقة بران التي تبعد عن مدينة براشوف 30 كيلو متراً، وقد بُنيت في الأساس لأسباب اقتصادية واستراتيجية في منطقة كانت قديماً على حدود رومانيا مع الإمبراطورية العثمانية، وكانت تعتبر من أهم الحصون الدفاعية في وجهها، ومن جاءت علاقة القلعة باسم دراكولا؛ حيث تصدى الكونت فلاد Vlad في وجه العثمانيين لفترة مؤقتة سنة 1456، وكان دموياً لدرجة أنه أعدم كل المتسولين والكهنة والنبلاء والحكماء، ومن شدة بطشه كان يحب رؤية ضحاياه الذين حكم عليهم بالإعدام وهم يموتون في آخر لحظات حياتهم، وأطلق عليه الشعب وقتها اسم دراكولا لأنه كان يوقع دائماً بإسم والده Dracul، وقد استطاع القائد العثماني محمد الفاتح الوصول إليه لتأديبه بعدما أعدم البعثة التي أرسلها له محمد الفاتح، ووصل إلى بوخارست لكن دراكولا هرب إلى ملك المجر وتمزق جيشه وظل هناك 15 سنة إلى أن مات.

قلعة دراكولا بأبراجها العالية كما تبدو من بعيد

قلعة دراكولا بأبراجها العالية كما تبدو من بعيد

وفي عام 1920 تحولت هذه القلعة لتكون المقر الرئيسي للملكة ماريا ملكة رومانيا لعشرات السنين، والآن تحولت القلعة إلى متحف مفتوح للسياح يعرض ممتلكات وملابس وتحف الملكة وجميع محتويات عصرها.

أقُيمت القلعة على جبل مرتفع تحيط به غابات كثيفة، وفور اقترابك منها ستجد العديد من المحلات الرومانية التي تبيع كل ما له علاقة بدراكولا من ملابس وغيرها، وفي محيط القلعة من الخارج يوجد ما يعرف بمتحف القرية؛ حيث يعرض أسلوب الحياة الريفية القديمة في رومانيا، ومع الاقتراب أكثر ستجد أمامك سلالم عالية تؤدي إلى بوابة القلعة، وأول ما تراه بالداخل هي الساحة الداخلية، ومنها ستجد الغرف الموزعة على الطوابق الأربعة.

الساحة الداخلية للقلعة

الساحة الداخلية للقلعة

بصعود الأدوار العليا للقلعة ستجد أبدع منظر بانورامي للجبال والمناطق المحيطة، وتتميز القلعة من الداخل بممراتها الضيقة وسلالمها السرية التي تؤدي إلى الطابقين الثاني والثالث، أما الطابق الرابع فلا يمكن الوصول إليه إلا بسلالم خشبية متنقلة.

المناظر الخلابة التي تظهر من نوافذ القلعة

المناظر الخلابة التي تظهر من نوافذ القلعة

يعود تاريخ قلعة دراكولا إلى سنة 1212 حيث بُنيت قلعة خشبية اسمها Dietrichstein لتكون مكاناً حصيناً عند مدخل أحد الجبال الواقعة على طريق التجارة، ولكن دمرها التتار سنة 1242، وفي 1377 أصدر ملك المجر لويس الأول مرسوماً يعطي الحق للسكسونيين ببناء قلعة من الحجر لهم على نفقتهم، وظلت كموقع حصين في وجه الإمبراطورية العثمانية من 1438 حتى 1442، وفي عام 1920 أصبحت القلعة مقراً ملكياً تقيم فيه الملكة ماريا، وقد ورثت القلعة ابنتها الأميرة إليانا، لكنها صودرت من قبل النظام الشيوعي بعد طرد العائلة المالكة، وفي 2005 سمحت الحكومة الرومانية بانتقال القلعة إلى وريث الأميرة إليانا.

وفي سبتمبر 2007 ذكرت لجنة التحقيق في البرلمان الروماني أن انتقال القلعة بهذا الشكل غير قانوني لأنها انتهكت القانون الروماني على الملكية والخلافة، وفي 2009 انتقلت القلعة إلى الحكومة وتم افتتاحها في يونيو بعد صراعات قضائية بين الحكومة وورثة الملكة ماريا الذين يطالبون بالقلعة كإرث من أجدادهم.

المكتبة وبها باب سري يفتح على السلالم السرية

المكتبة وبها باب سري يفتح على السلالم السرية

دليل الزيارة

تقع قلعة دراكولا في منطقة سياحية قريبة من المطار، ولا يمكن الوصول إليها مباشرة بالقطار، وإنما إلى براشوف Brasov التي تبعد عنها 30 كيلو متر، ومن هناك يُمكن ركوب حافلات تصل هناك في 30 دقيقة، أو يمكن ركوب حافلة من العاصمة بوخارست تصل إلى براشوف بعد 200 كيلومتر. وتتكلف تذكرة الدخول 6 دولار، وتفتح القلغة أبوابها من الثلاثاء إلى الأحد من الساعة التاسعة صباحاً حتى الرابعة عصراً.

ويفضل بعض السياح ألا تقتصر زيارة بلدة بران على زيارة القلعة فحسب، وإنما الإقامة بها بعض الوقت وسط مناظرها الخلابة، خاصة أنها رخيصة؛ إذ تتراوح تكلفة الإقامة في فيلا على الطراز الريفي بها بين 50 إلى 100 دولار.

اضغط على الصور لتصفح معرض قلعة بران أو دراكولا:

[ad#Ghada648x60]

شارك برأيك

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت