Booking.com

تحظى هامبورج ثاني أكبر مدينة في ألمانيا بشعبية كبيرة بين مسافري العالم باعتبارها واحدة من أجمل المدن في البلاد، وذلك لأحيائها المختلفة، والهندسة المعمارية التاريخية، والممرات المائية الجميلة، والكثير من المعالم الرائعة.. فإن كنت تنوي السفر إلى هامبورغ قريبا، فيجب أن تضع في اعتبارك 7 أشياء قبل أن تنطلق في رحلتك السعيدة.

1. بطاقة هامبورغ

بطاقة هامبورغ

بغض النظر عن طول الرحلة، بطاقة هامبورغ السياحية تتيح للمسافرين وخاصة من محدودي الميزانية توفير الكثير من المال، إذ تقدم للسائحين خصومات كبيرة على وسائل النقل العام، بما في ذلك الباص، العبارة، والقطار، علاوة على تخفيض يصل إلى 30 في المئة على جولات الميناء، وخصومات تصل إلى 50 في المئة على المتاحف، و25 في المئة على المطاعم ومحلات بيع التذكارات.

• طالع ( نصائح هامة قبل السفر إلى ألمانيا).

2. عطلة نهاية الاسبوع

فنادق هامبورج

يجب على المسافرين النظر في إمكانية السفر خلال عطلة نهاية الأسبوع، حيث تتوافر الفرصة إنذاك لحجز الفنادق بأسعار أرخص، فخلال هذا التوقيت من الأسبوع، عادة ما تنخفض زيارات رجال الأعمال من المسافرين، والفنادق تقدم أحيانا تخفيضات قوية نتيجة لذلك.

3. السباحة في نهر إلبه

نهر إلبه

في فصل الصيف، يتحول نهر إلبه لنقطة جذب للسكان المحليين والسائحين على حد سواء، إذ يوجد العديد من النوادي الشاطئية الموجودة على ضفافه، والتي تتيح لك أما السباحة أو الاسترخاء تحت أشعة الشمس نهارا، وكذلك الاحتفاء بأجمل الحياة الليلية بعد غروب الشمس، كما يمكنك أيضا الحصول على رحلة عبر السفن السياحية الموجودة في ميناء هامبورغ الواقع على النهر، والذي يعد بمثابة الشريان الرئيسي للمدينة.

4. أفضل الطرق لاكتشاف المدينة

شبايشر شتادت

تعد جولة القارب من بين أفضل الطرق لرؤية مدينة هامبورج، وخاصة مدينة المخازن التاريخية (شبايشر شتادت)، والتي تم بناءها منذ أكثر من 125 عاماً بشكل فريد لتصبح أكبر منطقة مخازن في العالم. يمكن للمسافرين أيضا ببساطة القيام بنزهة سيرا على الأقدام عبر شوارع هامبورغ أو أخذ جولة بالدراجة لمزيد من الاستمتاع والاكتشاف.

5. الهامبرغر في هامبورج

الطعام في هامبورغ

تقدم المطاعم التقليدية في هامبورج العديد من الأطباق الأساسية في البلاد، بما في ذلك الرنجة المملحة، وشريحة لحم الهامبرغر الشهيرة، حساء ثعبان البحر، الأمر الذي قد لايتوافق مع أذواق بعض المسافرين. ومع ذلك، كمدينة خضراء تركز هامبورغ الحديثة حاليا بشكل متزايد على الجمع بين المكونات الطازجة والمحلية والموسمية في طرق جديدة ومثيرة، ولذا فهي مدينة رائعة متنوعة للذواقة على عكس ما يقال أحيانا أن الهبروغر هو الوجبة الرئيسية للمدينة.

6. أفضل المواسم للسفر

هامبورغ

مثل العديد من الوجهات في نصف الكرة الشمالي، تعد الفترة من مايو حتى سبتمبر هي المثالية لزيارة هامبورغ. ومع ذلك، فإنها الفترة أيضا التي تشهد ازدحام المطارات وارتفاع الأسعار، ولذلك إن كنت محدود الميزانية، لماذا لا تسافر في فصلي الربيع والخريف؟ حيث يكون الطقس أكثر برودة، الحشود أقل، والرحلات الجوية وأسعار الفنادق تنخفض بشكل كبير.

 7. مينياتور وندرلاند

مينياتور وندرلاند

مينياتور وندرلاند (Miniatur Wunderland) في هامبورغ هو أكبر نموذج مصغر للسكك الحديدية في العالم، فهو فرصة ممتعة فريدة من نوعها، ومثيرة للإعجاب بشكل لا يصدق لرؤية العديد من البلدان والمناطق في بلاد العجائب المصغرة، وستجد هذا النموذج مقسما إلى سبعة أقسام؛ جبال الألب والنمسا وهامبورغ وأمريكا والدول الاسكندنافية وسويسرا على مساحة قدرها 1300 متر مربع.

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: