Booking.com

نجحت «العصيمي للاستثمارات العقارية» الكويتية في الوصول بأعمال الهيكل الخرساني في مشروع المنتجع السياحي والسكني في دبي الذي تطوّره في هلال نخلة جميرا إلى 93% لتختزل بذلك شهرين من زمن الإنجاز في أحدث أيقونة سياحية في النخلة يتكلف تشييدها ملياري درهم.

منتجع الشاطئ في هلال نخلة جميرا

ملياري درهم تكلفة تشييدها منتجع وشقق الشاطئ في هلال نخلة جميرا

وقال جاسم العبودي نائب رئيس مجلس إدارة العصيمي للاستثمارات العقارية الكويتية إن المشروع علامة فارقة في سجل إنجازات الشركة, لافتاً إلى أن منتجع وشقق الشاطئ يقع في أفضل المواقع الإستراتيجية ضمن هلال «النخلة جميرا».

ويجمع المشروع بين العصيمي للاستثمارات العقارية الكويتية و«خطيب وعلمي للاستشارات الهندسية» و«أوميس للمقاولات» إذ وقعت منتصف العام الماضي عقد الاستشاري وأعمال البناء في مشروع منتجع وشقق الشاطئ الواقع شرقي فندق أتلانتس على هلال نخلة جميرا المشروع العملاق الذي طورته نخيل.

وأكد العبودي حرص أطراف العقد من مطور واستشاري ومقاول على أن ينجز المشروع بأعلى المواصفات العالمية إن لم يتفوق عليها وبما يتماشى مع الرؤية الثاقبة التي خطها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي, بمواصلة العمل الدؤوب وإيجاد الأفكار النوعية والمشاريع التطويرية باتجاه التنمية المستدامة.

ولفت العبودي إلى أن تحقيق نسبة إنجاز تتجاوز 90% من أعمال الكونكريت وما نسبته 40% من إجمالي المشروع يجسد حرص الشركة وجديتها في استكماله وحرصها على إدامة زخم استثماراتها في دبي.

وأكد العبودي على أن الشركة لا تريد إطلاق عمليات بيع الشقق السكنية قبل إنجازه بنسبة 100% ما يعكس ملاءتها المالية القوية وعدم اعتمادها على قنوات التمويل البنكية التقليدية.

وكشف عن أن جدية العصيمي للاستثمارات العقارية الكويتية وتعجيلها في إنجاز المشروع بمواصفات تتفوق على نظرائه من المشروعات العقارية العالمية دفعا بجهات استثمارية بعرض فرص استثمارية على الشركة لتطوير مشاريع مماثلة في إطار مشاريعها التي أعلنت عنها سابقاً.

وشدد على أن الشركة تدرس تلك الفرص وتأخذها على محمل الجد, ولم يستبعد العبودي أن تغتنم الشركة احدى تلك الفرص لتطوير مشروع سياحي أكبر من الحالي لكنه ربط بين البدء بالمشروع الجديد وبين ترتيب أوضاع محفظة الاراضي التي تملكها الشركة في دبي لتتمكن من وضع خطة مستقبلية للأعوام ما بين 2016 لغاية 2020.

من جهته قال المهندس قيس البرواري مدير عام أوميس للمقاولات ان الشركة متحمسة لإنجاز مشروع منتجع وشقق الشاطئ الذي تطوره العصيمي للاستثمارات العقارية في هلال نخلة جميرا.

وأضاف البرواري أن الملاكات الفنية والهندسية العاملة في موقع المشروع تلقى دعماً من مالك المشروع وتسهيلات كبيرة من شركة نخيل مما ساعد الشركة على تحقيق نسب إنجاز عالية في زمن قياسي.

وقال المهندس حسين محمود مدير مشروع منتجع وشقق الشاطئ ان وصول نسب إنجاز المشروع إلى 40%, وبلوغ أعمال الهيكل الخرساني إلى 93% خلال أقل من سنة, واختصار زمن التنفيذ واستباق الجدول الزمني بنحو شهرين إنما يقدم دليلا ملموسا على مقدرة الشركات الوطنية في إنجاز المشروعات النوعية متفوقة على المقاول الأجنبي.

وشدد على أن ما يميز أوميس مقدرتها ومرونتها العالية في تنفيذ المشروعات الإنشائية الفريدة كمشروع العصيمي لاسيما على صعيد الجمع بين سرعة الإنجاز وبلوغ أعلى درجات الجودة التي تتفوق على توقعات المطورين أنفسهم, لافتاً إلى كبر حجم المشروع الذي يشيد على قطعتي أرض مساحتهما 940 ألف قدم مربع تحتضنان منتجعا سياحيا من 53 شاليهاً مطلة على الخليج العربي, ومجمع شقق سكنية يضم 256 وحدة مخصصة للبيع بنظام التملك الحر.

ويخدم المشروع 422 موقفاً للمركبات ومسابح وسلسلة مطاعم ومقاهي للمقيمين والسياح الذين سيتمتعون بمساحات خضراء تصل نسبتها إلى 20% موزعة على حدائق بتصاميم معاصرة توفر الشعور بالاستجمام والهدوء والخصوصية.

أضف تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

العروض الحصرية على بريدك
نحن على اطلاع دائم لأحدث عروض الطيران والفنادق والشركات السياحية،، ما رأيك بأن نخبرك بها؟
سياستنا صارمة، لا نزعجك بالرسائل ويمكنك الانسحاب متى ما اردت